تدبر سورة النور

بسم الله الرحمن الرحيم
🌴مشروع تدبر واحفظ

فائــــــــــدة ١》
تميزت ســــــــــورة النور بافتتـــــــاح فريد فما هو؟ وما السبب؟
👈 بدأت بإعلان قوي حاســــــــــم عن تقرير هذه السورة وفرضهــــــــــا بكل ما فيها من حدود وتكاليف، ومن آداب وأخلاق.
👈 ويدل هذا البدء الفريد على مدى اهتمام القرآن بالعنصر الأخلاقي في الحياة.
في ظلال القرآن

فائــــــــــدة ٢》

{وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاءَ …} (4)

*ما المقصود بالمحصنــــــــــات؟ *
👈 والمراد بالمحصنات هنا: النساء العفيفات البعيدات عن كل ريبة وفاحشة.
👈 ويطلق الإحصـــان على المرأة والرجل.
👈 وإنما خص -سبحانه -النساء بالذكر هنا: لأن قذفهــــــــــن أشنع، والعار الذي يلحقهن بسبب ذلك أشد، وإلا فالرجال والنساء في هذه الأحكــــــــــام سواء.

الوسيط

فائــــــــــدة ٣》
ما سبب نــــــزول آيات الملاعنــــــة بين الزوجــــــين؟
👈 عن ابن عباس -رضي الله عنهما -: أن هلال بن أمية قذف امرأته عند النبي -صلى الله عليه وسلم -بشريك بن سحماء، فقال النبي -صلى الله عليه وسلم -” البينــــــة أو حدا في ظهــــــرك “. فقال: يا رسول الله! إذا رأى أحدنا على امرأته رجــــــلا ينطلق يلتمس البينــــــة؟ فجعل النبي -صلى الله عليه وسلم -يقول: ” البينة وإلا حد في ظهرك “: فقال هلال: والذي بعثك بالحق إني لصادق، فلينزلن الله ما يبرئ ظهــــــري من الحد، فنزل جبريل، وأنزل عليه: (والذين يرمــــــون أزواجهم): فقرأ حتى بلغ (إن كان من الصــــــادقين)
حديث صحيح


فائــــــــــدة ٤》
إنما يشرع اللعــــــان لأمرين، ماهمــــــا؟
👈 الأول: إذا قذف الزوج زوجته بالزنا، ولم يأت بأربعة شهود، فله إسقاط حد القذف عنه باللعان.
👈 والثاني: أن يريــــــد نفي الولد عنه.
⚫️🔵
ما الذي يترتب على شهادتــــــه؟
👈 ▪️إذا قال ذلك، سقط عنه الحد وحرمت عليه أبداً، ويعطيها مهرها ويتوجب عليها حد الزنا.
👈 ▪️ولا يدرأ عنها حد الرجم إلا أن تلاعن.
الإسلام سؤال وجواب بتصرف

فائــــــــــدة ٥》
(إِنَّ الَّذِينَ جَاءُوا بِالْإِفْكِ عُصْبَةٌ مِّنكُمْ ۚ)
أذكــــــري مختصر حادثــــــة الإفك؟
👈 حاصلها ان عائشة رضي الله عنها خرجت مع النبي صلى الله عليه وسلم، في بعض غزواته، فانقطع عقدها فانحبست في طلبه ورحلّوا جملها وهودجها، فلم يفقدوها، وجاءت مكانهم، وعلمت أنهم إذا فقدوها، رجعوا إليها فاستمروا في مسيرهم، وكان صفــــــوان بن المعطل السلمي، من أفاضل الصحابة رضي الله عنه، قد عرس في أخريات القوم ونام، فرأى عائشة رضي الله عنها فعرفها، فأناخ راحلتــــــه، فركبتها من دون أن يكلمها أو تكلمــــــه، ثم جاء يقود بها بعد ما نزل الجيش في الظهيرة، فلما رأى بعض المنافقين الذين في صحبــــــة النبي صلى الله عليه وسلم، في ذلك السفر مجيء صفوان بها في هذه الحــــــال، أشاع ما أشاع، ووشى الحديث، وتلقفته الألسن، حتى اغتر بذلك بعض المؤمنين، وصاروا يتناقلون هذا الكلام، وانحبس الوحي مدة طويلة عن الرسول صلى الله عليه وسلم. وبلغ الخبر عائشة بعد ذلك بمدة، فحزنت حزنا شديدا، فأنزل الله تعالى براءتها في هذه الآيات…
السعدي

فائــــــــــدة ٦》
ما مناسبــــــة التعبير بالفعل أفضتم دون غيره في قوله تعالى: ﴿ وَلَوْلا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ لَمَسَّكُمْ فِي مَا أَفَضْتُمْ فِيهِ عَذَابٌ عَظِيمٌ ﴾ [النور: 14]؟
👈 الإفاضة في القول من إفاضة الماء في الإناء؛ أي كثرته فيه.
👈 فالمعنى: ما أكثرتم القول فيه والتحدُّث به بينكم؛ وفي ذلك إشارة لكثرة تحدثهم بالحادثة ولكن هذه الكثرة لا تَعني صحةَ الخبر دائمًا.
👈 فانظُرْي -رحمك الله -إلى الأدب عند السماع: التحقق، ومراجعة النفس، وطرد وساوس الشيطان، وإعمال القرآن والدلائل.

أ.د.فهمي القزاز بتصرف


فائــــــــــدة ٧》
دللي على ما يلي:
1⃣أن الإيمان الصادق، يمنع صاحبه من الإقدام على المحرمات:

👈 يَعِظُكُمُ اللَّهُ أَن تَعُودُوا لِمِثْلِهِ أَبَدًا إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ (17)

2⃣استحلاء شيوع الفواحش بالقلب ذنب توعد الله صاحبه سواء صدرت الفاحشة أم لا؟

👈إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ۚ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ (19)

السعدي

فائــــــــــدة ٨》
ماسبب نزول قولـــه تعالى :”وَلَا يَأْتَلِ أُولُو الْفَضْلِ مِنكُمْ وَالسَّعَةِ أَن يُؤْتُوا أُولِي الْقُرْبَىٰ وَالْمَسَاكِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ۖ وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا ۗ أَلَا تُحِبُّونَ أَن يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ ۗ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (22)

👈 كان من جملـــة الخائضين في الإفك ” مسطح بن أثاثـــة ” وهو قريب لأبي بكر الصديق رضي الله عنه، وكان مسطح فقيرا من المهاجرين في سبيل الله، فحلف أبو بكر أن لا ينفق عليه، لقوله الذي قال.
فنزلت هذه الآيـــة، تحثه على العفو والصفح والنفقـة.

السعدي بتصرف

 

فائــــــــــدة ٩》

{إِنَّ الَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ الْغَافِلَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ لُعِنُوا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ}(النور – 23)
ما مناسبة وصف المؤمنات المحصنات بـ (الْغَافِلَاتِ)؟
👈 إنه وصف لطيف محمود يُجَسّد المجتمع البريء، والبيت الطاهر الذي تشب فتياته: زهرات ناصعــــــات، لا يعرفن الإثم، إنهن غافلات عن ملوثــــــات الطباع السافلة.
👈 وإذا كان الأمر كذلك، فتأملوا كيف تتعاون الأقلام الساقطة، والأفلام الهابطة؛ لتمزِّق الغفلة هذا، ثم تتسابق وتتنافس في شرح المعاصي، وفضح الأسرار وهتك الأستار، وفتح عيون الصغار قبل الكبار؟! ألا ساء ما يزرون!!
د. صالح بن حميد

فائــــــــــدة ١٠》

ما المقصود بــــــــــ [دينهم الحق]؟
يَوْمَئِذٍ يُوَفِّيهِمُ اللَّهُ دِينَهُمُ الْحَقَّ وَيَعْلَمُونَ أَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ الْمُبِينُ (25)
👈 وَقَوْلُهُ:” دِينَهُمُ الحق“، أيْ: جَزاءَهُمُ الَّذِي هو في غايَةِ العَدْلِ والإنْصافِ، ويَدُلُّ عَلى ذَلِكَ قَوْلُهُ: يُوَفِّيهِمْ؛ لِأنَّ التَّوْفِيَةَ تَدُلُّ عَلى الجَزاءِ.

الشنقيطي/أضواء البيان

فائــــــــــدة ١١》

الطعن في عائشة -رضي الله عنها-طعن في النبي -ﷺ-، بيني ذلك؟

👈 لقوله تعالى:﴿ الخبيثات للخبيثين والخبيثون للخبيثات والطيبات للطيبين والطيبون للطيبات أولئك مبرأون مما يقولون لهم مغفرة ورزق كريم﴾؛

فإن كانت عائشة خبيثة فالنبي ﷺ خبيث.
ابن تيمية

👈 لذلك ترى لو فليت القرآن كله وفتشت عما أوعد به العصاة، لم تر الله -تعالى -قد غلظ في شيء تغليظه في الإفك على عائشة -رضوان الله عليها.

الزمخشري

 

فائــــــــــدة ١٢ 》
﴿فَإِن لَّمْ تَجِدُوا فِيهَا أَحَدًا فَلَا تَدْخُلُوهَا حَتَّىٰ يُؤْذَنَ لَكُمْ ۖ وَإِن قِيلَ لَكُمُ ارْجِعُوا فَارْجِعُوا ۖ هُوَ أزكى لَكُمْ ۚ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ﴾ [النور: ٢٨]
ما مناسبة قوله تعالى:﴿ هُوَ أَزْكَى لَكُمْ ﴾ لمن استأذن في دخول بيت غيره فلم يؤذن له؟
👈 الحث والإغراء على الرجوع وعدم الأنفة، وألا يكون في قلبه شيء، فهذه آداب إسلامية ينبغي أن نتأدب بها وأن نكون صرحاء.
ابن عثيمين طيب الله ثراه

فائــــــــــدة ١٣》
“لَّيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَدْخُلُوا بُيُوتًا غَيْرَ مَسْكُونَةٍ فِيهَا مَتَاعٌ لَّكُمْ ”
مثلي لهذه البيوت؟
👈 بيوتًا عامة لا تختص بأحد، أعدّت للانتفاع العام؛ كالمكتبات والحوانيت في الأسواق.
مركز تفسير

فائــــــــــدة ١٤》
أذكري دليل يدل دلالة واضحة إلى أن زكاة النفس والقلب نتيجة أكيدة لزكاة الجوارح؟
👈 “قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ۚ ذلك أزكـــــى لهم”
ملاحظـــــة:
👈 لا يؤاخذ المرء بنظرة الفجأة، وهي أن يقع نظره على امرأة دون قصد منه بشرط أن يصرف بصره.
دار الافتـــــاء

فائــــــــــدة ١٥》

بيني معنى ما يلي:

1⃣غير أولي الإربـــــة: كالمعتوه الذي لا يدري ما هنالك، وكالعنين الذي لم يبق له شهوة فإن هذا لا محذور من نظره.
السعدي

2⃣أو الطفل الذين لم يظهروا على عـــــورات النســـــاء:
لصغرهم لا يفهمون أحوال النساء وعوراتهنّ، من كلامهن الرخيم، وتعطفهن في المشية وحركاتهن، فإذا كان الطفل صغيرًا لا يفهم ذلك، فلا بأس بدخوله على النساء، قال ابن عثيمين وهذا يختلف باختلاف الصبيان من حيث الغريزة وباختلاف الصبيان من حيث المجالسة، لأن الصبي ربما يكون له شأن في في النساء إذا كان يجلس إلى أناس يتحدثون بهن كثيراً، ولولا هذا لكان غافلاً لا يهتم بالنساء.

إسلام سؤال وجواب
فائــــــــــدة ١٦ 》
ما الفرق بين قوله تعالى (وليضربن بخمرهن على جيوبهن) ومعنى الجملة إذا نزعت الباء (وليضربن خمرهن)؟
👈 الخمار: غطاء الرأس وأصله اللغوي لا ينفك عن تغطية العالي (فحين نقول خمر الإناء أي أعلاه).
👈حرف الباء يؤكد أن المقصود الضرب على الصدر ببعض الخمار …
👈 أي للتفريق أن ما يغطى به الصدر ليس أي غطاء إنما غطاء الرأس وبجزء منه فقط، مما يؤكد بقاءه على الرأس وليس كما يدعي شحرور وأمثاله من أدعياء الباطل أن المقصود تغطية الصدر فقط!

بتصرف من كتاب جدلية الحجاب


فائــــــــــدة١٧》
ما المقصود بكل من:
👈*الْأَيَامَىٰ*: من لا زوج له من الرجال المسلمين أو النساء المسلمات.

👈 *فَكَاتِبُوهُمْ: * المكاتبة التي تكون بين السيد وعبده، بأن يقول السيد لعبده: إن أديت إلى كذا من المال فأنت حر لوجه الله، فإذا قبل العبد ذلك وأدى ما طلبه منه سيده، صار حرا.

الوسيط

فائــــــــــدة ١٨》
ما المقصــــــــــود بقوله تعالى:
*(وَلَا تُكْرِهُوا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَاءِ إِنْ أَرَدْنَ تَحَصُّنًا لِّتَبْتَغُوا عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۚ)؟ *

👈 هذا نهي لما كانوا يستعملونه في الجاهلية، من كون السيد يجبر أمتــــــــــه على البغاء، ليأخذ منها أجــــــــــرة ذلك، ولهذا قال: *{ لِتَبْتَغُوا عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا }* فلا يليق بكم أن تكون إماؤكم خيــــــــــرا منكم، وأعف عن الزنا.

السعدي


فائــــــــــدة ١٩》

ما الحكمة من هذا الوصف الدقيق للمشبه به في قوله تعالى:
*{ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ}*

👈 المصباح يقوى نوره إذا كان في زجاجة، وهذه الزجاجة يقوى نورها إذا كانت صافية ليس فيها كدر شفافة، ويقوى هذا النور إذا كان في مكان يمكن أن يرد بعضه إلى بعض [باعتبار تفسير المشكاة بأنها الكُوَّة التي تكون في الجدار ]،

👈 ويقوى النور أيضاً باعتبار المادة التي تمده، فإذا كانت مادته من زيت في غاية النقاء والصفاء

👈 يكاد يضيء ولو لم تمسسه نار فهذا أقوى في صفائه، وإضاءته وإشراقه فاجتمعت هذه جميعاً
خالد السبت

فائــــــــــدة ٢٠》

🌴 *﴿رِجَالٌ لَّا تُلْهِيهِمْ تِجَٰرَةٌ وَلَا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ ٱللَّهِ وَإِقَامِ ٱلصَّلَوٰةِ وَإِيتَآءِ ٱلزَّكَوٰةِ ۙ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ ٱلْقُلُوبُ وَٱلْأَبْصَٰرُ﴾🌴[النور – ٣٧]*
السؤال: ما مناسبة ختم الآية بقوله: ﴿يخافون يوماً تتقلب فيه القلوب والأبصار﴾؟
👈 ولما كان ترك الدنيا شديداً على أكثر النفوس، وحب المكاسب بأنواع التجارات محبوباً لها، ويشق عليها تركه في الغالب، وتتكلف من تقديم حق الله على ذلك
⬅️ ذكر ما يدعوها إلى ذلك ترغيباً وترهيباً، فقال:﴿ يخافون يوماً تتقلب فيه القلوب والأبصار ﴾
السعدي


فائــــــــــدة ٢١》
﴿ وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَعْمَالُهُمْ كَسَرَابٍ بِقِيعَةٍ يَحْسَبُهُ الظَّمْآنُ مَاء حَتَّى إِذَا جَاءهُ لَمْ يَجِدْهُ شَيْئاً وَوَجَدَ اللَّهَ عِندَهُ فَوَفَّاهُ حِسَابَهُ وَاللَّهُ سَرِيعُ الْحِسَابِ * أَوْ كَظُلُمَاتٍ فِي بَحْرٍ لُّجِّيٍّ يَغْشَاهُ مَوْجٌ مِّن فَوْقِهِ مَوْجٌ مِّن فَوْقِهِ سَحَابٌ ظُلُمَاتٌ بَعْضُهَا فَوْقَ بَعْضٍ إِذَا أَخْرَجَ يَدَهُ لَمْ يَكَدْ يَرَاهَا وَمَن لَّمْ يَجْعَلِ اللَّهُ لَهُ نُوراً فَمَا لَهُ مِن نُّورٍ﴾ (النور:39- 40)

في هاتين الآيتين الكريمتين تمثيل لأعمــــــــــال الكفــــــــــار بيني الفرق بينهمـــــا ؟
👈 يقتضي الأول منهما أن أعمالهم، التي يحسبونها نافعة لهم في آخرتهم؛ إنما هي أعمال باطلة مخيبة لهم في العاقبة، ومهلكة لهم، ولا يجيئهم منها إلا البلاء وسوء المنقلب.
👈 بينما يقتضي الثاني منهما حال أعمالهم في الدنيا من أنها في الغاية من الضلال والغمة، التي مآلها ما ذكر من تناهي الظلمات.
الباحث اللغوي محمد عتوك

وقال السعــــــــــدي قد يكون فالأول، للمتبوعين، والثــــــــــاني، للتابعيــــــــــن، والله أعلم.

فائــــــــــدة ٢٢》
في قوله ﴿ يَحْسَبُهُ الظَّمْآنُ مَاء ﴾ إشارات مهمة ،بينيها؟
👈 بداية لنتأمل سر اختيار الفعل {يحسَب}، دون الفعل {يظن}
👈 فــــ {يظن}: هو أن يخطر النقيضــــــــــان ببال الظانِّ، فيُغلِّب أحدهمــــــــــا على الآخر.
👈 أما {يحسب}: تفيد أنه لم يخطر بباله أبدًا شيء نقيض المــــــــــاء.
فيها إشــــــــــارة إلى *خداع النفس بعد خداع البصر* بهذا السراب؛ فإن لهفة الظمــــــــــآن، وحرارة شوقــــــــــه إلى الماء تغطي على عقله، فيحسب السراب ماء.
👈 الظمآن أشد حرصًا على الماء، من الرائي، وقلبُه أكثرُ تعلقًا ..

محمد عتوك

فائــــــــــدة ٢٣》

🌴﴿أَلَمْ تَرَ أَنَّ ٱللَّهَ يُسَبِّحُ لَهُۥ مَن فِى ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَٱلْأَرْضِ وَٱلطَّيْرُ صَٰفَّتٍ ۖ كُلٌّ قَدْ عَلِمَ صَلَاتَهُۥ وَتَسْبِيحَهُۥ}🌴[النور-٤١]

السؤال: ما مناسبة تخصيص الطير بالذكر بعد ذكر من في السموات والأرض؟

👈 خص الطير بالذكر من جملة الحيوان؛ لأنها تكون بين السماء والأرض؛ فتكون خارجة عن حكم من في السماء والأرض.

القرطبي

فائــــــــــدة ٢٤》

ما الحكمة من التعبير بالفعل يزجي في قوله تعالى: ﴿أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يُزْجِي سَحَــــــــــابًا ثُمَّ يُؤَلِّفُ بَيْنَهُ ..﴾ [النور: ٤٣]
👈 يُزْجِي من الإزجاء بمعنى: الدفع بأناة ورفق. وأزجت الريــــــــــح السحاب، أي: دفعته.
👈 وفي ذلك إشــــــــــارة أن الله يسوق بقدرته السحــــــــــاب الذي في الجو، سوقا رفيقا إلى حيث يريد.
الوسيط

 

فائــــــــــدة ٢٥》

ما المقصود بقوله تعالى : {أم يخافون أن يحيف الله عليهم ورسوله}؟
👈 أي: يحكم عليهم حكما ظالما جائرا.
السعــدي
فائــــــــــدة ٢٦》
وَإِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ إِذَا فَرِيقٌ مِّنْهُم مُّعْرِضُونَ (48)وَإِن يَكُن لَّهُمُ الْحَقُّ يَأْتُوا إِلَيْهِ مُذْعِنِينَ (49)
ماهي العبودية الجقيقية مع حكم الله؟
👈 العبد حقيقة، من يتبع الحــــــق فيما يحب ويكره، وفيما يســــــره
ويحزنه، وأما الذي يتبع الشرع عند موافقة هواه، وينبذه عند مخالفته، ويقدم
الهــــــوى على الشرع، فليس بعبد على الحقيقة.
السعـدي

فائــــــــــدة ٢٧》
﴿وَيَقُولُونَ آمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالرَّسُولِ وَأَطَعْنَا ثُمَّ يَتَوَلَّىٰ فَرِيقٌ مِّنْهُم مِّن بَعْدِ ذَٰلِكَ ۚ وَمَا أُولَٰئِكَ بِالْمُؤْمِنِينَ﴾ [النور: ٤٧]﴿وَإِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ إِذَا فَرِيقٌ مِّنْهُم مُّعْرِضُونَ﴾ [النور: ٤٨]
ما الفرق بين التــــــولي والإعراض؟
👈 التولي: بالجســــــم، والإعــــــراض بالقلب؛
👈 والمعرِض: كــــــاره لما دُعِيَ إليه وهو أشد.
👈 المتولِّي قد يتولى وفيه أمل أن يرجع، لكن إذا تولى وهو معرِض -والعياذ بالله-يتولى وليس من نيته الرجــــــوع.
ابن عثيمين رحمه الله
فائــــــــــدة ٢٨》
*🌴﴿وَأَقْسَمُوا۟ بِٱللَّهِ جَهْدَ أَيْمَٰنِهِمْ لَئِنْ أَمَرْتَهُمْ لَيَخْرُجُنَّ ۖ قُل لَّا تُقْسِمُوا۟ ۖ طَاعَةٌ مَّعْرُوفَةٌ ۚ إِنَّ ٱللَّهَ خَبِيرٌۢ بِمَا تَعْمَلُونَ} }النور – ٥٣{*
فيما نزلت الآيــــــــــة؟
👈 ذلك أن المنافقين كانوا يقولون لرسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: أينما كنت نكن معك، لئن خرجت خرجنا، وإن أقمت أقمنا، وإن أمرتنا بالجهاد جاهدنا
👈 ثم قال:﴿ طاعة معروفة ﴾: يعني: هذه طاعة باللسان وهي معروفة؛ يعني: أمر عرف منكم أنكم تكذبون.
تفسيرالبغوي

فائــــــــــدة ٢٩》
السؤال: هل من سبيل إلى الهداية غير طاعة الرسول ﷺ ؟وما الدليل !
*🌴﴿وَإِن تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا۟﴾🌴[النور – ٥٤]*
👈 فلا سبيل لكم إلى الهداية إلا بطاعته، وبدون ذلك لا يمكن، بل هو محال.

تفسير السعدي

فائــــــــــدة ٣٠》
ما الحكمة من قوله تعالى﴿مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا﴾ وما قال: بخوفهم أمنًا؟
👈 نعمة الأمن بعد الخوف أبلغ من ظهور أمنٍ على أمنٍ،
لأنه ما تعرف قيمة الأشياء إلا بضدها.
ابن عثيمين رحمه الله

فائــــــــــدة ٣١》
( وليمكنن لهم دينهم الذي ارتضى لهم)
*فصار هذا الدين فيه ميزة وغبطة للمؤمنين من ناحيتين ماهما ؟*
👈 أولًا: أنه هو الذي سلكوه واختاروه لأنفسهم. {دينهم}
👈 والشيء الثاني: أن الله ارتضاه لهم أيضًا ليدينوا لله به.
👈 فيكون فيه مزيتان؛ مزية من جهة السالك، ومزية من جهة الشارع؛
ابن عثيمين رحمه الله

فائــــــــــدة ٣٢》
بقوله تعالى:
🌴(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لِيَسْتَأْذِنْكُمُ الَّذِينَ مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ وَالَّذِينَ لَمْ يَبْلُغُوا الْحُلُمَ مِنْكُمْ)🌴(النور – 58) توجيــــــــــه للمربي ،ماهــــــو؟
👈 *وليُّ الصغير مطالبٌ بتعليم أولاده ومن تحت يده العلم والآداب الشرعية؛ *
↩️ لأن الله وجه الخطاب إليهم في الآية.

تفسير السعدي

فائــــــــــدة ٣٣》
وَالْقَوَاعِدُ مِنَ النِّسَاءِ اللَّاتِي لَا يَرْجُونَ نِكَاحًا فَلَيْسَ عَلَيْهِنَّ جُنَاحٌ أَنْ يَضَعْنَ ثِيَابَهُنَّ غَيْرَ مُتَبَرِّجَاتٍ بِزِينَةٍ وَأَنْ يَسْتَعْفِفْنَ خَيْرٌ لَهُنَّ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ }60{

*ما المقصود بالقواعــــــد؟ *
👈 وقالوا: سميت المرأة العجوز بذلك، لأنها تكثر القعود لكبر سنها.
الوسيط

 

فائــــــــــدة ٣٤》

*ما المقصود بــــــ﴿ مَلَكْتُمْ مَفَاتِحَهُ ﴾؟ *

👈 أي: جُعِلَت مفاتيحه في أيديكم وهي الخزائن، فلا جناح على الإنسان أن يأكل منها لكن بالمعروف.

👈 يعني: مثلًا لو أن إنسانًا صاحب فاكهة وأعطاك مفتاح المخزن قصده أن تحافظ عليه وعلى مفاتيحه، فدخلتَ يومًا من الأيام في هذا المخزن يجوز أنك تأكل مثلًا منه لكن بشرط أن يكون ذلك بالمعروف ..ما تأخذ وما تتردد عليه دائمًا إلا إذا رضي بذلك.

ابن عثيمين رحمه الله

فائــــــــــدة ٣٥》
*﴿ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ ﴾: أضافها الله إليه، ما الحكمة؟ *
👈 لأنه هو الذي شرعها.
ابن عثيمين رحمه الله

 

فائــــــــــدة ٣٦》

*ما المقصود بقوله تعالى ؛﴿لَا تَجْعَلُوا دُعَاء الرَّسُول بَيْنكُمْ كَدُعَاءِ بَعْضكُمْ بَعْضًا﴾*

فيه قولان :
👈 1- بأن تَقُولوا: يا محمد، بل قولوا: يا نبيَّ الله، يا رسول الله، في لِينٍ وتواضعٍ وخَفْضِ صوت ..
👈 2-لا تجعلوا دعاء الرسول إذا دعاكم كدعاء بعضكم بعضًا، إن شئتم أجبتم، وإن شئتم تركتم، بل إن النبي عليه الصلاة والسلام إجابته فرض، وعليه فإذا أمرنا بأمرٍ أو دعانا لأمر فإن إجابته فرض علينا ليست كغيره، وعلى هذا فيكون في الآية نهيًا عن معصية الرسول ﷺ وأمرًا بطاعته

ابن عثيمين رحمه الله

فائــــــــــدة ٣٧》
*ما المراد بقوله: ﴿يَتَسَلَّلُونَ مِنْكُمْ لِوَاذًا ْ﴾؟*
👈 أي: يلوذون وقت تسللهم وانطلاقهم بشيء يحجبهم عن العيون.
السعـدي

فائــــــــــدة ٣٨》
ما المقصود بقوله تعالى:
*﴿ قَدْ يَعْلَمُ مَا أَنْتُمْ عَلَيْهِ وَيَوْمَ يُرْجَعُونَ إِلَيْهِ فَيُنَبِّئُهُمْ بِمَا عَمِلُواۗ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ﴾🌴 ﴿النور – ٦٤﴾*
👈 أي: قد أحاط علمه بما أنتم عليه، من خير وشر، وعلم جميع أعمالكم، أحصاها علمه، وجرى بها قلمه، وكتبتها عليكم الحفظة الكرام الكاتبون.
تفسير السعـدي

 

 

سورة النور